اجتماع لجنة تتبع وتقييم سير خدمة النقل المدرسي

تنفيذا لمخرجات برنامج تنمية العمالة 2017-2022 وتطبيقا لبنود اتفاقية الشراكة من أجل تنمية النقل المدرسي بالمجال القروي لعمالة انزكان ايت ملول، عقدت لجنة تتبع وتقييم ومراقبة سير خدمة النقل المدرسي بجماعتي التمسية وأولاد دحو، المنبثقة عن الإتفاقية المذكورة، يوم الأربعاء 6 مارس 2019 بمقر العمالة على الساعة الثالثة بعد الزوال، برئاسة السيد محمد فضلي النائب الثاني لرئيس مجلس العمالة وبحضور السيدة النائبة الثالثة للرئيس وكذا أطر المجلس وممثلون عن الجماعتين الترابيتين التمسية وأولاد دحو وممثل المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية وكذا جمعيتي جسور بالتمسية وجمعية النقل المدرسي بأولاد دحو.
في بداية الإجتماع ركز السيد نائب الرئيس على إبراز دور اللجنة فيما يخص التقييم والمواكبة وكذا توفير الظروف المناسبة لضمان السير العادي وجودة واستدامة مرفق النقل المدرسي بالجماعتين المذكورتين.
بعد ذلك قدم السادة رؤساء الجمعيتين المدبرتين لمرفق النقل المدرسي عروضا تضمنت أهم نتائج التقرير نصف السنوي لعملية النقل حسب مؤشرات التتبع والتقييم المحددة بموجب الإتفاقية المرجعية.
اما بخصوص الصعوبات والإكراهات فقد تمت الإشارة الا انها تتمثل أساسا في نقص عدد الحافلات المتوفرة حاليا والحاجة إلى إصلاح الحافلات القديمة.
وقد اقترح رئيس جمعية جسور بالتمسية على مجلس العمالة دراسة إمكانية توفير حافلتين من الحجم الكبير للاستجابة لطلبات المتمدرسين الساكنين بالدواوير البعيدة عن الطريق الوطنية رقم 10، وكذلك توفير أربع حافلات إضافية من الحجم الصغير لسد حاجيات النقل المدرسي بجميع تراب جماعة التمسية. كما أن الجمعية بحاجة إلى حافلة خاصة بالأطفال في وضعية إعاقة قصد تمكينهم من الالتحاق بقسم الدمج المدرسي المتواجد بمدرسة أبي در الغفاري.
فيما اقترح رئيس جمعية النقل المدرسي باولاد داحو على مجلس العمالة دراسة إمكانية توفير حافلتين إضافيتين لسد حاجيات النقل المدرسي بجميع تراب الجماعة والتفكير مستقبلا في تعويض الحافلتين القديمتين التي تم اقتناءهما من طرف المديرية الإقليمية للتعليم.
بعد ذلك فتح باب المناقشة، ونوه الجميع بالمجهودات المبذولة من طرف الجمعيتين المذكورتين في سبيل خدمة النقل بجماعتي التمسية وأولاد داحو وخصوصا على مستوى جماعة التمسية حيث أظهرت الجمعية على احترافية كبيرة في تسييرها للهذا المرفق الحيوي. كما تم توجيه بعض الملاحظات إلى جمعية تنمية النقل المدرسي بأولاد داحو من أهمها:
– العمل على إنجاز تقرير نصف سنوي لعملية النقل بالجماعة الترابية لأولاد داحو يتضمن النتائج المتوصل إليها خلال هذه الفترة طبقا لمقتضيات المادة الخامسة من الاتفاقية، وعدم الاكتفاء بتقرير عام يتضمن أنشطة الجمعية بصفة عامة.
– العمل على ربط الاتصال بجمعية الجسور بالتمسية لإنجاز تقرير موحد في الموضوع.
– العمل على ضرورة العناية بالحافلات من أجل صيانتها ونظافتها.
وخلصت أشغال الاجتماع إلى مجموعة من التوصيات، نذكر منها:
– ضرورة التزام الجمعيتين ببنود الاتفاقيات المبرمة مع الجمعيتين؛
– ضرورة التنسيق بين الجمعيتين لإنجاز تقرير موحد يتضمن مؤشرات التتبع والتقييم المعتمدة؛
– العناية بالحافلات من خلال صيانتها والحفاظ على نظافتها؛
– العمل على توسيع الاستفادة من خدمة النقل المدرسي لتغطي جميع تراب الجماعتين وذلك عن طريق اقتناء حافلات جديدة؛
– التفكير المشترك من أجل توسيع أفق الشراكة بين مجلس العمالة والجمعيتين خصوصا في مجال الدعم المدرسي.
وانفض الاجتماع على الساعة الخامسة والنصف مساء.

قد يعجبك ايضا