ورشات تشاركية من أجل إنجاز تشخيص تشاركي وبلورة رؤية تنموية لعمالة إنزكان أيت ملول

نظم مجلس عمالة إنزكان أيت ملول يوم الاربعاء 15 فبراير 2017 بإنزكان سلسة من الورشات التشاورية في إطار تنفيد المرحلة الثانية من دراسة إعداد برنامج تنمية العمالة. افتتح اشغال هذه الورشات السيد رئيس مجلس العمالة والسيد الكاتب العام للعمالة، وحضرها ممثلون عن مجلس الجهة ومجلس العمالة وأقسام العمالة ومجالس الجماعات التابعة للعمالة والغرف المهنية والمصالح الخارجية اللاممركزة الجهوية والاقليمية ووكالات التنمية وجامعة ابن زهر وخبراء مكتب الدراسات المكلف بانجاز برنامج التنمية.

وقد دارت أشغال الورشات بشكل متوازي و شملت المحاور التالية:
1. التعمير والتنظيم المجالي و السكن غير اللائق
2. التنمية الاقتصادية وتشجيع الاستثمار
3. التنمية الاجتماعية

وانبرى المشاركون في اطار هذه الورشات الى تحديد الاشكاليات البارزة والتحديات التنموية المرتبطة بتراب العمالة حسب المحاور المحددة، وتم التشاور بشأن الادوات المنهجية التي سوف يتم استعمالها لتفكيك هذه الاشكاليات و الخروج بتشخيص لها على اسس علمية رصينة. بعد ذلك تم تدارس المؤشرات والمعطيات و الدراسات اللازمة حسب كل قطاع من اجل تطعيم التشخيص المجالي المزمع انجازه. كما تم تحديد جدول زمني للقيام بزيارات لدى المصالح و الهيئات المعنية لتجميع المعطيات المتوفرة وتعميق التشاور بشأن نقط بعينها.

في ختام اشغال هذا اليوم، قام مقررون عن كل ورشة وخبراء مكتب الدراسات بتقديم نتائج عمل الورشات في الجلسة العامة التي تفاعل معها الحضور من خلال الاسئلة و التنقيح.

قد يعجبك ايضا